Friday, February 26, 2010

العصور المظلمة

لا تزال تلك المحادثة ترن في أذني

دار حوار بيني وبين صديق لي عند وصولي للكويت ..

كنا جالسين في مجلس في منتصف الليل تقريبا .. فقلت لأحد اصدقائي لما لا تذهب الى النوم .. تأخر الوقت وغدا ستذهب الى العمل

فقال لي .. لا عليك سأذهب وانا سهران !!

قلت ماذا !! وكيف ستؤدي عملك ؟

فضحك ثم قال .. لا سوف أذهب لــ " أدق كرت " ثم أرجع وانام .. وصاحبي يدق لي كرت عند خروجه !!!

ثم قلت له .. هل ترضى ان تكسب بلا تعب ؟ 
فقال لا .. لكن هذه هي طبيعة العمل هناك  !!
انت في الكويت يا صاحبي

ثم قلت له يجب ان تحب العمل الذي تؤديه لكي تبدع فيه وترد فضل هذا البلد عليك
هذه ليست طبيعة العمل .. هذه الطبيعة التي فرضها العاملون على العمل !!!
الا يوجد هناك فينيون غير كويتيين يعملون على الآلات ؟
قال نعم .. فقلت لم لا تعمل معهم لكي تكسب خبره .. ربما احببت هذا النوع من العمل وأحدثت شيئا مميزا في هذا المجال

تأثر صاحبي من كلماتي قليلا

لكن تدخل صاحبي الاخر وهو من حدثتكم عنه في بداية الموضوع

قال .. يبدو انك لازلت متأثر من تقدم الغرب بحكم دراستك هناك .. 

فقلت .. نحن من صنع تقدم الغرب .. نحن من وضعنا اساسيات العلم للغرب

نحن المسلمين في عصورنا الوسطى كنا منبر للعلم والتقدم

حتى اطلقنا عليها العصور الذهبيه
وهم بعد النهل من علمنا .. وتقدمهم وتخلفنا
اطلقو عليها اسم العصور المظلمة














الم يئن للأبن ان ينشأ كما عوده ابوه؟
لم يئن لنا ان نحتذي حذو آبائنا المسلمين ؟

فأجاب .. واجهنا الكثير من الشباب المتحمس المتأثر من تقدم الغرب .. لكن سرعان ما اصطدموا بالواقع .. ويأسو من تغيره .. فتبنو هذا الواقع حتى عاشوه ونسوا مرارته

يا صاحبي .. قد اسمعت لو ناديت حيا .. لكن لا حياة لمن تنادي

فأجبته

يا صاحبي لا تقل ذاك .. بل قل

إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم

ابدأ بنفسك لترضي ربك .. الم تقرأ قوله تعالى

وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون

؟
ضع هذا الطموح نصب عينيك واعمل له بادئا بنفسك
ومن حولك سيتأثر بك

صحيح ما قلت عن الواقع

لكن لن تنام أعين  رفضت أنفسها هذا الواقع

صفني بالجنون سُخرا .. اذ رفض عقلي الخذلان
واغرقني في الواقع يأسا .. فهمتي أحييت أوطان
! وما لهمتي بالإنس وصلا .. وتوكلها على العزيز الرحمن


* " ادق كرت "
يعني يسجل حضوره بالدوام .. بدال التوقيع .. يستخدم كرت ممغنط
> حلوة ممغنط :P

25 comments:

Khaled said...

يجب الا يصل الانسان الا هذه المرحلة من اليأس. يجب علينا ان نتفاءل و نطمح. فالطموح كالبذرة تحتاج الى عوامل لنموها
سلمت يداك

نبضُ الأدب said...

على يقين تام .. أن جيلنا جيلُ نهضة .. أو على الأقل بوادر نهضة .. سنصنعها نحن .. و نـُهديها لمن هم قادمون بعدنا ليُكملوا المسير
:)

عن نفسي .. متفائلة جدًا بهذا الجيل .. و أعتقد أنكم ترون ـ كما أرى ـ بوادر خير بدأت بالظهور ..
حقيقةً .. مُستبشرة خيرًا و كلي تفاؤل
=)

لا أنتظر غيري يتغير كي أغير .. بل أبدأ التغيير من نفسي كي يحذو حذوي الآخرون

>> لِـمَ لا تكون هذه نظرتنا ؟! بدلاً من التشاؤم و الإحباط ؟! صراحةً سئمتُ الوضع و العبارات الإحباطية .. !جيلنا غيييير شفيكم
;p

بارك الله فيكم "لولا الأمل " .. اا
و يبقى الأمل موجودًا حاضرًا ما دام في الروح بقايا
=)

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ said...

ممم سؤال واحد مفروض تسأله نفسك
وإذا عرفت الإجابه فـ الحمدلله
هل صاحبك عربي ؟
إذا كانت الإجابه إي

فـ لك مني اهداء

كنت في الرجم حزينا
دون أن اعرف للاحزان ادنى سببِ!
لم أكن اعرف جنسية أمي
لم أكن اعرف ما دين ابي
لم أكن اعرف اني عربي!
آه لو كنت على علم بأمري
كنت قطعت بنفسي حبل سري
كنت نفست بنفسي وبأمي غضبي
خوف أن تمخض بي
خوف أن تقذف بي في الوطن المغتربِ
خوف ان تحبل من بعدي بغيري
ثم يغدو - دون ذنب
عربياً .. في بلاد العرب

عادي هذا احنا يالعرب
شعب متكاسل :>

BookMark said...

"الم يئن للأبن ان ينشأ كما عوده ابوه؟
"
بلى آن الوقت .. وحان !

صحيح ماذكرت بأن هذا حال واقعنا .. وفعلا هناك الكثير من الشباب الطموح الذي دخل مضمار العمل بقوة وحماس ثم مالبث أن فتر بعد أن رأى الوضع المزري .. ولكن يبقى الأمل موجود

الأمل في ذلك الشباب الواعد .. القادم بقوة نحو التغيير
:)

princess adadi said...

انا متفائلة في جيلنا ^^

الفيديو عجيييييييييييب
من وين ؟

يعطيك العافية :)

لولا الأمل said...

Khaled

احنا ندرس مع بعض .. وان شالله كل واحد يعين الثاني على هالطموح

تسلم يابو وليد

لولا الأمل said...

نبضُ الأدب

يا سلااااااام علييج يبتيها عالجرح

ان شالله .. انا متفائل بعد

جيلنا غير ^_*

وفيكم نبض الأدب

الأمل هو شعاري .. وجوده يعني وجودي : )

تحياتي اختي

لولا الأمل said...

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ

لووول ايي :P

عجيبه الكلمات

المشكلة ان الشر يعم .. وهذا اللي مشوه صورة العرب

بس نقدر نحسن هالصورة اذا بلشنا بأنفسنا

دائما يسعدني تواجدك

دمت بخير

لولا الأمل said...

BookMark

أملي فيكم كبير ..

فكلنا يرفض هذا الواقع لكن ينقصه الدفعه للتغيير

: )

صدقتي بوكمارك

: )

لولا الأمل said...

princess adadi

هذا موقع الفلم

وفتحو معرض في لندن يعرضون فيه اختراعات المسلمين

http://www.1001inventions.com/media/video/library

شي يرفع الراس

وهذا رابط الفلم مع الترجمة .. يمكن تحتاجينه

http://vimeo.com/9441093

الله يعافيج خيتوو

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ said...

يوم رديت عالبوست ما كنت شايفه الفيديو

شوف الأجانب يعطونا مكانة عظيمه
يذكرون اختراعاتنا
يعني الحقبة اللي كان فيها
عباس ابن فرناس وأمثاله من المخترعين
رفعت من شأن العرب

لكن احنا نتناسى هالتاريخ
وكل ماله ويطيحون حظ العرب اكثر واكثر
بأفعالهم !

لكن نتمنى إن نكون جيل يرفع من شأن العرب

لولا الأمل said...

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ

الاجانب هم اللي سمونا .. العصور المظلمة

بس هالفيديو غير .. ترى المنتج مسلم

عشان جذي الظاهر

التغيير يبدأ منا .. لازم نعتز بأجدادنا .. ونرد امجادهم

: )

Engineer A said...

حطيت ايدك على الجرح!!

شيء مؤسف .. وحاصل عندنا بالديرة ..

وعزائي الوحيد هو وجود شباب واعي مثلك وشرواك يثابرون ويعملون ويجتهدون في سبيل الارتقاء بهذا الوطن للأحسن!

تسلم وموفق يارب

قياديه طموحه said...

للاسف هذا حال اغلب الموظفين خصوصا الجهات الحكوميه
لكن هالخلل كبير
ويبيله حل وتغيير جذري
لكن من يطبق للاسف

مركبنا said...

قلبت المواجع
ذكرتي بوظيفتى الاولى في مؤسسة حكومية كنت ابكي بسبب لا عمل طوال السنة

والموظفات اسابيع يبصمو ويطلعون !


تحياتي رغم الالم الذي حركته
على واقع العمل في الكويت

Super Sara said...

مذهل أنت يا طلال !!
الآيات الكريمة التي ذكرتها ، كتبت كلاهما في دفتر مذكراتي .. و احدهما كانت مقدمة لـ كتابي ..

أنت ذكرت حقيقة هامة من التاريخ
التاريخ لم " يرّحل" فقط للغرب و لخدمته و تنويره ، حتى ان بعضه سـًُرق و تم تحريفه .. بعد أن كان لكبار العلماء المسلمين أمثال - ابن رشد\ ابن خلدون - و غيرهم

من يطلّع على التاريخ .. سيعرف بأن عصور الظلام عندما حلّت على اوروبا لم تكن موجودة في بلاد المسلمين أو بلاد العرب بشكل عام .

بالنسبة لمن فقدوا الأمل من التغيير
أقول لهم .. أن التغيير بحاجة لـ قوة الجماعة و يد التعاون
و لن تقوم على شخص واحد بالضرورة

فإن عجز ذلك الفرد عن التغيير .. فـ بيده التطوير بلا شك !
بيده أن يطـوّر في مجال عمله .. او في غير مجال عمله ، أي في وطنـه و بيئته بشكل عام ..

طاقة الانسان لا تقف عند .. لذا لا يجب أن تتعطل أحلامنا عند أول مطب .

و أحب أن أشدد على أننا بالفعل لسنا بـ حاجة للتأثر في الغرب و بأفكارهم
طالما نحن قادرين على إبداع الفكرة و الإنتاج .. المشكلة هي أننا ما زلنا لا نعرف كيف نستخدم طاقاتنا و نوظفها
و ما زلنا لا نعرف ماذا " نأخذ " منهم و ماذا " نخلي "

:

يعطيك العافيـة .. أبدعت
:)

لولا الأمل said...

Engineer A

شرواج الطيب اختي

والأمل موجود فيج وزملائج الموظفين

حاطين امل كبير فيكم

الله يجزاج خير على التشجيع

لولا الأمل said...

قياديه طموحه

عرفنا المشكلة وعرفنا الخلل

احنا اللي لازم نطبق .. احنا قادة المجمتع

: )

يسعدني مرورج .. واترقب تدويناج :)

دمت بخير

لولا الأمل said...

مركبنا

في أمل .. كلنا في نفس المركب الغرقان يا مركبنا

لو كل شخص يغرف بيديه الماء لجف المركب

: )

يسعدني تجاودك الاول اختي

اتمنى ان يتكرر : )

لولا الأمل said...

Super Sara

توافق غريب في اختيار الآيات !

صحيح ما ذكرتي عن التاريخ .. ويجب ان يدرس هذا التاريخ وان يُعتز به

اذا لم يكن بيدك التغيير .. فلتبدأ بالتطوير .. كلام جميييل

والنقطة الاخيرة تمنيت لو اضفتها للموضوع !!

لكن لم تراودني في ذاك الوقت .. وتشرفت بكتابتك لها


يعطيج العافية اختي

كفيتي ووفيتي : )

:: بـوح الصمـت :: said...

سبحان الله .. خلال رحلتي للعمرة كنتُ أفكر في الموضوع ذاته ..

ألسنا نُريد نصراً لأمتنا .. ألسنا نُريد رفعة لوطننا .. ألسنا نُريد ردّ ولو جزء يسير من جميله علينا .. ألسنا نُريد رفعة الشأن وإعلاء كلمة الله ؟

سئلتُ نفسي .. هل كل من يُريد ذلك " يسعى له " أم " يتمنى فحسب " !!؟

وللأسف وجدت أن الأغلبيّة يتمنى ذلك ولكنه لا يسعى جاهداً لأن يحقق طموحه ويسمو بأهدافه !



أين أحفاد صلاح الدين .. أين أحفاد خالد بن الوليد ..

بل أين الذين يسيرون على خطى الحبيب المصطفى - صلى الله عليه وسلم - .. ؟؟

=(

هم صنعوا مجداً لنسير على خطاهم .. فهل نحن سائرون ؟



فالتغيير كما ذكرتم بارك الله فيكم .. حتماً يبدأ من أنفسنا .. ولو غيّر كلٌ فينا نفسه لصلحت الأمم ولتغيّرنا جميعاً !!

فلنبدأ من أنفسنا .. ونصلح غيرنا ونحثهم .. :)


كل ما في الأمر أننا جميعاً نحتاج لوقفة جـــادة مع ذواتنا لنعالج الخلل ..



متفائلة أنا كما أنتم .. بجيلٍ يعزّ الإسلام وينصر الأمّة ..
- بإذن الله - :")

يقول الفاروق عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - :
" نحن قومٌ أعزنا الله بالإسلام .. فإذن ابتغينا العزّة بغير الإسلام أذلنا الله "

مادام تمسكنا بكتاب الله وسنّة نبيه فلن نضل أبداً كما قال الحبيب - صلى الله عليه وسلم -

فالمجد يبدأ من التمسك بكتاب الله وسنة حبيبه ثم إتقان العمل والجد وإصلاح النفس والآخرين ..

=)

أسأل الله أن يجعلنا وإيّاكم خير قادة لخير أمّة .. وأن يجعلنا ممن حمل همّ الإسلام .. لا ممن حمل الإسلام همّه !!

بوركتم على هذا الطرح الذي يُثير الأشجـان ..
وأعتذر عن إطالتي ..

وفي هذا الصدد أحبّ أن أنقل تلك القصيدة التي طالما شحذت في نفسي الهمّة :)

مؤلمة هي بقدر جمالها !

مالـي وللنجـم يرعانـي وأرعــاه = أمسى كلانا يعـاف الغمـض جفنـاه
لي فيـك يـا ليـل آهـات أرددهـا = أواه لـو أجـدت المـحـزون أواه
لا تحسبنـي محبـا أشتكـي وصبـا = أهون ما فـي سبيـل الحـب ألقـاه
إنـي تذكـرت والذكـرى مؤرقـة = مجـدا تلـيـدا بأيديـنـا أضعـنـاه
ويح العروبة كان الكـون مسرحهـا = فأصبحـت تتـوارى فـي زوايــاه
أنى اتجهت إلى الإسـلام فـي بلـد = تجده كالطيـر مقصوصـا جناحـاه
كـم صرفتنـا يـد كنـا نصرفـهـا = وبـات يملكـنـا شـعـب ملكـنـاه
هل تطلبون مـن المختـار معجـزة = يكفيه شعـب مـن الأجـداث أحيـاه
من وحد العرب حتى صار واترهـم = إذا رأى ولــد المـوتـور آخــاه
وكيف ساس رعـاة الشـاة مملكـة = ما ساسها قيصر مـن قبـل أو شـاه
ورحب الناس بالإسـلام حيـن رأوا = أن الإخـاء وأن الـعـدل مـغـزاه
يامن يـرى عمـرا تكسـوه بردتـه = والزيـت أدم لـه والكـوخ مـأواه
يهتز كسـرى علـى كرسيـه فرقـا = من هولـه وملـوك الـروم تخشـاه
هـي الحنيفـة عيـن الله تكلـؤهـا = فكلمـا حاولـوا تشويههـا شاهـوا
سـل المعالـي عنـا إننـا عــرب = شعارنـا المجـد يهوانـا ونـهـواه
هي العروبـة لفـظ إن نطقـت بـه = فالشرق والضـاد والإسـلام معنـاه
استرشد الغرب بالماضـي فأرشـده = ونحـن كـان لنـا مـاض نسيـنـاه
إنا مشينا وراء الغـرب نقبـس مـن = ضيـائـه فأصابـتـنـا شـظـايـاه
بالله سل خلف بحر الروم عن عرب = بالأمس كانوا هنا مـا بالهـم تاهـوا
فإن تراءت لك الحمراء عـن كثـب = فسائل الصرح أيـن المجـد والجـاه
وانزل دمشق وخاطب صخر مسجدها = عمـن بنـاه لعـل الصخـر ينعـاه
وطف ببغداد وابحث فـي مقابرهـا = عل امرءا من بنـي العبـاس تلقـاه
أين الرشيد وقد طـاف الغمـام بـه = فحيـن جــاوز بـغـداد تـحـداه
هـذي معالـم خـرس كـل واحـدة = منهـن قامـت خطيبـا فاغـرا فـاه
الله يشهـد مـا قلـبـت سيرتـهـم = يوما وأخطـأ دمـع العيـن مجـراه
ماض نعيـش علـى أنقاضـه أممـا = ونستمد القـوى مـن وحـي ذكـراه
لا در در امـرئ يطـري أوائـلـه = فخرا...ويطرق إن ساءلتـه ماهـو!
إنـي لأعتبـر الإســلام جامـعـة = للشـرق لا محـض ديـن سنـه الله
أرواحنـا تتلاقـى فـيـه خافـقـة = كالنحـل إذ يتلاقـى فـي خـلايـاه
دستوره الوحـي والمختـار عاهلـه = والمسلمـون وإن شتـوا رعـايـاه
اللهم قـد أصبحـت أهواؤنـا شيعـا = فامنن علينـا بـراع أنـت ترضـاه
راع يعيـد إلـى الإسـلام سيرتـه = يرعـى بنيـه وعيـن الله تـرعـاه


أعتذر عن إطالتي .. وطبتم أخي الكريم وطاب ممشاكم وتبوأتم من جنّة الفردسو منازلاً وقصورا ..

آميين ..

:: بـوح الصمـت :: said...

* الفردوس

عذراً على الخطأ المطبعي ^^

لولا الأمل said...

:: بـوح الصمـت ::

تساؤل جميل

يجب ان نبروز تلك الامنيات بأعمال لكي نجدها

"
متفائلة أنا كما أنتم .. بجيلٍ يعزّ الإسلام وينصر الأمّة ..
- بإذن الله - :") ""

ونحن بأمس الحاجة لذلك التفاؤل اختي

يبدو اني فجرت نهرا من المشاعر !

أثلجتي الصدر بتلك المشاعر اختي



إنـي تذكـرت والذكـرى مؤرقـة = مجـدا تلـيـدا بأيديـنـا أضعـنـاه
ويح العروبة كان الكـون مسرحهـا = فأصبحـت تتـوارى فـي زوايــاه
أنى اتجهت إلى الإسـلام فـي بلـد = تجده كالطيـر مقصوصـا جناحـاه

مافي بعد هالابيات تعليق !!

سلمت يداك : )

L!fe said...

للاسف هذا حال والواقع اللي يعيشونه اغلبيه الموظفين

حتى لو كان الموظف مجتهد ووده يشتغل في من يكسر مجاديفه لا تشجيع ولا حافز

اصلا توزيع الموظفين في الاداره خاطئ
يعني لا تجد الرجل المناسب في المجال المناسب

حوسه ما بعدها حوسه ..

الله يكون في العون ,,

لولا الأمل said...

L!fe

ندري والله .. ندري بالواقع

بس بدال لا نلعن الظلام .. خلينا نشعل شمعة على الاقل !!

اذا احتسبنا الاجر بعملنا ان شالله راح نبدع فيه

اسعدتني عودتك للتعليق على مواضيعي : )