Friday, June 25, 2010

آخر موضة






تلك تصف عشيقها .. وتلك تتحدث عن مكالمة الأمس مع محبوبها .. وتلك تتحدث عن ما حدث في موعدها  !!
؟؟ جاء دورها .. هي لا تعرف هذا الطريق بعد ولا يوجد من تحب ..

 وأنتي يا فلانه هل تعشقين؟ ام انتي معقدة ؟
هااا .. ماذا ؟ أنا؟ نعم كانت ليلتنا مجنونة!! وكان هو أسيرها


تلك تريد من عشيقها جنونا .. وتلك لا تكتفي بالمكالمات فتطلب لقاء حنونا .. وتلك افترقت معه بعد ان نال منها.. فوصفته بانعدام الاحساس باحثه عن شخص آخر للحب مصونا !!!
جاء دورها .. وقد فهمت اللعبة وحضّرت الكلام مسبقا ...
  أسقاني غراما نبتت له الصخور .. وبرأت له الكسور .. 
قالت لهم ذلك .. وفي نفسها لا يوجد هو !
ولا يوجد أثر العبور

***

هذا يرن هاتفه فيتحدث في زاوية المجلس بصوت منخفت .. وهذا تأتي له رساله فيقفز الى خارج الباب منفلت .. وذاك يدخل المجلس معه كيسا مزينا بالورود 

بقي هو .. فقط هو .. يحدث نفسه.. الكل يحب وماذا عني؟



 هذا صاحب مبدأ لكن على أمرها يظعن  .. وهذا ان سمعت حديثه ظننت أنه على الوضع مهيمن .. وان جائته رسالة تبين لك أنه مُخرفَن
وذاك يبحث عن أخرى فدوام التغيير أحلى وأضمن

بقي هو .. ولم يعد كما كان هو .. يا شباب اذا بدأ الرقم بــ ٩٧ هل هو وطنية ام زين ؟!!!
أجابوه ثم سألوه لماذا تسأل .. قال هااا .. لا فقط صديق لي يريد أعادة تعبئة !!

***

أستسمحك أيها " الحب" فقد أصبحت اليوم مجرد سراب او مجرد موضه !! أما يتبعونك لينسوا همومهم الذي راكمها الفراغ واما يتبعونك لأن الكل يتبعك ! 
لقد دنسوك بتصرفاتهم .. وأستهلكوا أخر قطرة براءة منك !!






13 comments:

لولا الأمل said...

جميل الاحساس بالحرية والتخلص من قيود الامتحانات.. والأجمل هو انتهاء موسم الهجرة .. والعودة الى الوطن

متوجه الى الكويت بأذن الله : )

~أم حرّوبي~ said...

صدقك الحب صار موضة لا أكثر

الله يبشرك بالنتايج الحلوة إن شالله
وترجع لأهلك بألف سلامة

مودتي~

كتابات انسانة said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

صدقت اخي فلم يعد للحب ذلك المفهوم الحقيقي... فقد أصبح هواية للبعض الذين لا يفقهون فقط من أجل التسلية وقضاء الوقت

جنون الصّمت said...

تلك الفئة التائهة تبحث عما يُشغلها ويسد الفراغ العاطفي بها

ولا ننكر بأن تجارب وحديث الآخرين تلعب الدور الأكبر في إقامة علاقةٍ كتلك .. مجهولة الهدف .. !

والاستمرار بتلك العلاقة رغم قُبح المواقف وكثرة الإبتذال بها .. مُثيرٌ للشفقة !

فكم من عاشقٍ مُخطئ ظن بأنه عاشق .. جعل من قلبه مداساً ومهانة وبرغبةٍ منه !

وما هو أشد قُبحاً .. هو تلاشي المبدأ واختباءه خلف ستار الـ " العُقد " !

* * *

تطرقت لموضوع في غاية الأهمية .. بأسلوب شيق : )

فعلاً .. الحب مظلوم

أو ربما هم المظلومون !

فلم تسنح لهم الفرصة لمعرفة ماهية الحب وطبيعته

دمتَ بصدق الحب أخي الكريم

ودرب السلامة : )

Engineer A said...

صدقت .. فالحب الآن عملة نادرة .. موضة متغيرة الأهواء .. برستيج لابد منه .. الحب الآن واجب وجوده كشيء لابد منه وعلى الموضة .. ولي المهم صدق المشاعر فيه بقدر ماهو مهم وجود عاشق او محب!!

ولا عزاء لعنتر بن شداد ولا روميو ولاقيس!!

توصل بالسلامة يارب :)

princess adadi said...

للاسف السالفة صارت فخر عن بعض البنات
وبس همهم يتباهون جدام بعض :/

عجبني الستايل اليديد للمدونة
دورت على كلمات كنت احبها بس مالقيتها
" لولا الامل لتمكنت منا العقبات .. " او شي جذي

يعطيك العافية اخوي طلال
وتوصل بالسلامة انشالله

Super Sara said...

طلال ..
مضى وقت طويييل على آخر مرة قرأت فيها مدونتك

صـدقت في كل كلمة
و أبدعت في وصف حالة ( الفريدين من نوعهم) في زمن التصرفات المستنسخة
و العادات المقتبسة
و الافكار المقلدة !

من لا يتبع القوم في يومنا هذا
ليس منهم و ربما ليس من العالم بأسره

فقط .. لأنه يود إختيار طريقه
إسلوب حياته
فقط .. لأنه يحب أن يكون كل شيء كما يجب أن يكون.

أخي .. تسلم يمينك :)
:

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ said...

الشيء الحقيقي في هذه الأيام صعب !
لن يتحمله الكثيرون ,

إنتظر لعلك تَرى مَن يهوي في نصف الطريق
والآخر الذي يتربع على عرش النهاية .,
يكن محباً بصدق

الحمدلله على سلامتك :)

..pen seldom said...

مرة فترة طويلة منذ آخر مره جئت هنا ..

:)

قالب مدونتك جميل جداً ..

.. أما عن الحب , فقد أبدعت في وصف حالة حقاً , لا يجب أن يتهم الحب كله ,

لكن الحب الذي بين يدي هؤلاء تلوث بعد أن أصبح بيم يديهم ..

الحب يوصف بالنقاء أو عدمه .. على حسب الشخص الذي يحمله في قلبه ..

فهنالك قلوب تحب بصدق , وهنالك قلوب تحب على الشاكلة التي صورتها أنت حقاً ,,

جميلة تعابيرك ..

تحياتي ..

Anonymous said...

الحب سار
موضه
-هبه
غالبيتهم عندهم فراغ كبير بحياتهم ومحتاجين يسدونه بس مو عارفين

قياديه طموحه

سمو الأميرهـ ..ツ said...

مباارك ع القالب الجديد
" لوك " جميل جداً
:)
--------
مباارك ع الإجازة
وعقبال النتايج الحلوة
و
توصل للوطن بالسلااامه:)

LOLLIPOP said...

السلام عليكم ورحمة الله
جميلة هي خيوطك التي تنسج منها قصص الحب الوهمية او آخر موضة كما تسميها انت
سلمت اناملك
انا دائماً هنا انتظر جديدك
والرحلة القادمة التي سنبحر بها
اتمنى ان تتقبل تعليقي المتواضع
في امان الله ورعايته
lollipop-amo0oly

أحذية صيف 2011 said...

حروف مصبوغة بماء الذهب هنا كانت
وبرحيق الياسمين هنا فاحت

أحذية صيف 2011
http://hawaa.alnaddy.com/article/261481