Friday, May 13, 2011

هوشةۘ فابتسامةۘ فلقاءُ



أصبح العالم قرية صغيرة شوارعها الانترنت .. يبنى كلّ منّا بيته في دقائق .. أو إن شاء إتّخذ شقّة في أحد عمارات التواصل .. فعمارة الفيس بوك على سبيل المثال تتبنّى ملايين السكّان وتضع نبذة تعريفيه على باب كل قاطن فيها لتعزيز ما يسمّى بالتواصل الالكتروني! وهناك بنايات ترحّب فقط بسكّان محددين .. فبناية فلكر الأنيقة تزهو بالمصوّرين .. وبناية البلوق العريقة  تطرب بكلمات الأدباء والمفكّرين!

تعرّفت على الكثير من الأصدقاء في هذه القرية الصغيرة حتّى رافقوني الى عالمي الكبير! وأجمل الصداقات هي تلك التي تبدأ بالشجّارأو بالمصطلح الكويتي “هوشة”. الشجّار يحدد مدى تصافي القلوب! الصديق الحق هو الذي لا تتغير معاملته معك بعد اختلافكما! أمّا صديقي الجديد فلم أكن أعرفه قبل الشجارومبادرته لي بالتعارف بعد الشجار دليل على صفاء قلبه!
ما حصل بيننا لا يعدّ شجارا! بل مشادّة كلامية في أحد المواضيع في المدوّنة وبعد إعتذارنا لبعض بدأت زيارتنا الالكترونية لبعض ثم انقطعت لمدة طويلة بسبب مشاغل الحياة!

رجعت الى الكويت وشكوت الى أحد أصدقائي ما أعانيه من فراغ! فعلاقتي مع الفراغ علاقة عدائية! ومللت مجالسة الشباب في المقاهي او في “الدواوين” لأنني أقدّس الحوار ولغة الحوار تكاد تكون معدومة هناك! فقال لي إنه ذاهب الى مجموعة من أصدقائه و وعدني بأنني سأستمتع بالحديث معهم! وبالفعل التقيت بهم واستمعت بمواضيعهم المطروحة وأفكارهم الواعدة.. أحسست بعدها أن الكويت بخير  بوجود أمثال هؤلاء الشباب!

أطربني أحد الجاليسين بأشعار جادت بها قريحته الشعرية .. فسألته لم لا تطرح هذه الأشعار في مدونّة ما؟ قال إنني أملك مدونة عنوانها أدبيات وفنّون وأدوّن أشعاري بها! رُسمتْ على وجهي علامة تعجّب أكبر من التي تترأس عمود الكاتب فؤاد الهاشم! ثمّ سألته عن نوعية كتاباته في المدونة لكي أتأكد حتى تيّقنت فقلت له أنا المدوّن لولا الأمل فابتسم ثمّ قال ضاحكا  أ أنت من بدأت معرفتي بك بهوشه؟ 

أيقنت أنّ عالمي الكبير هو أيضا صغيرا! وأنّ الدنيا الجامدة لا تخلو من مداعبات القدر

تشرفنا بمعرفتك

14 comments:

Seema* said...

أحبب حبيبك هونًا ما عسى أن يكون بغيضك يومًا ما, وأبغض بغيضك هونًا ما عسى أن يكون حبيبك يومًا ما.

ماشاءالله
هذه دعوة لعدم الإستعجال والحكم السريع.

وفقكم الله!
:")

حَافِـيَةُ الَقَدمَيّـنْ ولِبَاسِي المَطـرْ said...

جَميل ..

أغلب الذين نختلف معهم
تدوم علاقتهم أكثر من الذين يقتحمون قلوبنا بسرعة

Princess Sarah said...

الصداقة ابوابها لا تنتهي

و وجود موقف في البداية .. بجعل المميز في الصداقة اكثر تميزاً

..pen seldom said...

مساء الخير ..

=)

أولاً .. أعجبني وصفك جداً في بداية البوست .. أجدت التعبير بقوة !

ثانياً ..

حقاً الأقدار عجيبة !

أحب ذلك النوع من اللقاءات ..

لها طعم " عجيب !"
يجعلك في كل مرة تنظر للشخص الذي جمعتك الأقدار به " تبتسم "

لعله يحمل لك خيراً ..
أو لعلك تحمل له خيراً

لذلك جمعكم القدر ..


أتمنى أن نقرأ بعضاً من كتاباتكِ في القريب العاجل

تحياتي ..

أميـــــره said...

تشرفنا بمعرفتك

:)

مدونتك جميلة

صفحات مُلطخّة بحروفي said...

جميلةٌ ، بعض الصِدف التي تحملُها لنا الأقدار .

أنثى من حرير said...

لغّة الصدف هنّا بدت
في أرقى وأسمّى درجاتّها

..

لـ مدونتك
حياه جميله
دمت بخير

~أم حرّوبي~ said...

جميلة هي صدف الحياة بحق :)

فوركس فيجين said...

نرجوا لكم السداد
وكتابة كل ما هو قيم ,,,,

http://www.4exvision.com

المتحدة لخدمات الانترنت said...

So Niiiiiice :)
http://www.un4web.com

Butterfly Chick said...

Hehehe thats nice, el 3alam 9ij 9'3eer..

I guess wayed nas we start a fight with them then we end up friends.. It happened to me too ..

I liked the way u described all this..

Good luck ^^ ..

♥نبع الغرام♥♪≈ said...

الله على الوصف الجميل حبيبتى

بجد جميله اوى

بالتوفيق ان شاء الله


تحياتى

ايناس

Umzug Wien said...

Vielen Dank .. Und ich hoffe, Sie Mved Entwicklung und Schreiben von verschiedenen Themen :)

joud yousef said...


موضوع رائع اريد ان اقترح عليكم كتابة مقالات عن الاستثمار و التداول فهي مواضيع تهم الشباب بالنسبة لي انا اتداول على www.binaryuno.com فهو اتجاه مربح و مريح